_
الخارجية الألمانية: ترامب والمحيطين به يرون العالم ساحة قتال
وصف غابرييل سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ«الخطر الكبير»

الخارجية الألمانية: ترامب والمحيطين به يرون العالم ساحة قتال

أعلن وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، أن برلين وباريس ولندن تدعو واشنطن للالتزام بالاتفاق النووي مع إيران، مؤكداً أن طهران ملتزمة بشروط الاتفاق.

وفي فعالية لحزبه الاشتراكي الديمقراطي (يسار وسط) في مقاطعة ساكسونيا السفلى (شمال غرب ألمانيا)، قال غابرييل: «من المحتمل أن تعلن الولايات المتحدة انسحابها من الاتفاق النووي مع إيران الأسبوع المقبل، وهذا يمثل لي قلقاً كبيراً».
وتابع: «الحكومة الألمانية ستبذل قصارى جهدها حتى تبقي الولايات المتحدة ملتزمة بالاتفاق المعني بمنع إيران من امتلاك قنبلة نووية»، بحسب ما نقله الموقع الإلكتروني لمجلة «دير شبيغل» الألمانية عنه.
ووصف غابرييل سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ«الخطر الكبير»، موضحاً أن «ترامب والمحيطين به يرون العالم ساحة قتال البقاء فيها للأقوى».
وأضاف: «هذا يعني أنهم استبدلوا سيادة القانون، بقانون الأقوى، ما يمثل خطراً بالنسبة لألمانيا، لأنه يغير العالم».
كانت تقارير إعلامية أمريكية ذكرت خلال الأيام الماضية، أن ترامب يعتزم تقديم تقرير للكونغرس (البرلمان بمجلسيه) يفيد بعدم التزام طهران بالاتفاق النووي، ما يمهد الطريق لإعادة فرض عقوبات عليها، وإلغاء الاتفاق بشكل فعلي.