_
موسكو: لن نقبل تغيير الاتفاق النووي
«إذا كان هنالك شيء في هذا الاتفاق لا يروق للأمريكيين، فليس ذريعة لتقويضه»

موسكو: لن نقبل تغيير الاتفاق النووي

أعلنت الخارجية الروسية أن روسيا ترفض محاولات تغيير الاتفاق النووي الإيراني، مؤكدة أن عدم التزام واشنطن بالاتفاق قد يضر الوضع حول كوريا الديمقراطية.

وقال مدير قسم وزارة الخارجية الروسية لشؤون عدم انتشار الأسلحة، ميخائيل أوليانوف، الثلاثاء: «إذا استمرت الولايات المتحدة المضي، قدماً في هذا الطريق، فإن ذلك سيكون مثالاً سيئاً لكوريا الديمقراطية».
وأضاف أوليانوف في مؤتمر صحفي عقد في مقر وكالة «روسيا سيفودنيا»: «أعتقد بأن ذلك سيؤدي إلى تصعيد الوضع في المنطقة»، مؤكداً أن مثل هذا التطور «غير مقبول» بالنسبة لموسكو.
وقال الدبلوماسي الروسي: «إذا كان هنالك شيء في هذا الاتفاق لا يروق للأمريكيين، فليس ذريعة لتقويضه. وفي حال مضي الولايات المتحدة في هذا النهج سيكون لدينا جميعاً صداع قوي».
وأكد أن موسكو لا ترى الآن أي أساس لبدء عملية الخروج من الاتفاق النووي.
من جهة أخرى، قال أوليانوف إن موسكو لا ترى آفاقاً للاعتراف بكوريا الديمقراطية كقوة نووية من قبل المجتمع الدولي، مؤكداً أن «ذلك لن يحدث».