_
لقاء خماسي حول التسوية السورية في الأمم المتحدة
أشار البيان إلى أن لافروف كان منسقاً للاجتماع

لقاء خماسي حول التسوية السورية في الأمم المتحدة

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع نظرائه من الولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا، والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عملية تسوية الأزمة السورية.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان صدر عنها عقب الاجتماع، الذي جرى اليوم الخميس في نيويورك على هامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن المحادثة ركزت على «بحث حالة التسوية السورية، وتكثيف الجهود الرامية لمحاربة الإرهاب، والإسهام في العملية السياسية، وزيادة المساعدات الإنسانية للجمهورية العربية السورية».
كما شمل الاجتماع، حسب الخارجية الروسية، «تبادل الآراء حول الوضع في شبه الجزيرة الكورية، بالتركيز على إيجاد الطريق السياسي الدبلوماسي لحل القضية».
وأشار البيان إلى أن لافروف كان منسقاً للاجتماع.
يذكر أن روسيا والولايات المتحدة والصين وبريطانيا وفرنسا هي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.