_
تصريح ناطق رسمي باسم حزب الارادة الشعبية

تصريح ناطق رسمي باسم حزب الارادة الشعبية

يدين حزب الارادة الشعبية قصف الطائرات التركية لبعض المواقع العسكرية العائدة لـ«وحدات حماية الشعب» في محافظة الحسكة، ويرى فيه تصعيداً خطيراً، و بداية مرحلة جديدة من التدخل السافر في الشؤون الداخلية السورية، واستمراراً للدور التركي في توتير الوضع الاقليمي عموماً، والأزمة السورية خصوصاً.

إن هذا التدخل الذي ما كان له أن يجري، دون ضوء أخضر أمريكي  هو أحد أشكال تبادل الأدوار، بين النظام التركي والولايات المتحدة الامريكية، التي تعمل على إبقاء كل القوى تحت الضغط والابتزاز، وصولاً إلى ضرب الكل بالكل، كجزء من استراتيجية الفوضى الخلاقة، وفي هذا السياق يدعو الحزب كل القوى الوطنية السورية إلى رص الصفوف والعمل من أجل الإسراع بالحل السياسي على أساس القرار 2254، باعتباره الطريق الوحيد لردع ولجم كل أشكال التدخل في سورية، وخروج كل القوات الاجنبية من الأراضي السورية، ومحاربة الإرهاب، وإنهاء الكارثة الانسانية، والتغيير الوطني الديمقراطي الجذري والشامل الذي يؤمن حقوق جميع السوريين، ويحافظ على وحدة البلاد.

دمشق في 25\4\2017