_
موسكو قلقة من الرد غير المناسب على استفزازات بيونغ يانغ

موسكو قلقة من الرد غير المناسب على استفزازات بيونغ يانغ

عبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق موسكو من ضخ أسلحة أمريكية إلى منطقة آسيا والمحيط الهادئ، معتبرا ذلك ردا غير مناسب على الإطلاق على المخاطر التي مصدرها بيونغ يانغ.

وأوضح لافروف في مؤتمر صحفي مشترك لوزيري الخارجية والدفاع من البلدين في طوكيو، الاثنين 20 مارس/آذار، أنه تم خلال المحادثات بصيغة "2+2"، التركيز على مسائل تعزيز الأمن في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. وتابع قائلا: "عبرنا عن قلقنا من استمرار النزعات إلى التعامل مع هذه المسألة المهمة للغاية من موقف الانتماء إلى حلف عسكري معين، في الوقت الذي يتطلب فيه إنجاح مهمة التصدي للتحديات والمخاطر، اتخاذ إجراءات جماعية فقط".

ووصف الوزير الروسي المفاوضات بأنها كانت حافلة بالمناقشات الجوهرية، وكشف أن الجانب الروسي لفت انتباه الشركاء اليابانيين إلى المخاطر الكبيرة التي يحملها نشر عناصر الدرع الصاروخية الأمريكية العالمية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

واستطرد قائلا: "قدمنا تقييماتنا التي تظهر أنه إذا كان الحديث يدور عن مواجهة المخاطر التي مصدرها كوريا الديمقراطية، فإن إنشاء مثل هذه المنظومة للدفاع الجوي وضخ الأسلحة إلى المنطقة يعد أمرا غير مناسب على الإطلاق".