_
د. جميل: مهمة آستانا فك الاستعصاء ولا يمكن إلغاء جنيف

د. جميل: مهمة آستانا فك الاستعصاء ولا يمكن إلغاء جنيف

أكد عضو «جبهة التغيير والتحرير» رئيس «منصة موسكو» للمعارضة قدري جميل أن مسار جنيف «قد استعصى بسبب الموقف اللامسؤول والمتعنت والمراوغ للقوى الغربية وحلفائها من الدول العربية، وموقف مجموعة الرياض، وبما أنه لا يمكن القفز فوق جنيف وإلغاؤه، كان ضرورياً إيجاد طريقة لتجاوز هذا الاستعصاء»، معتبراً أن «الأستانة هي تحويلة لفك استعصاء جنيف التي سنعود إليها فور انتهاء الأستانة

 

وفي تصريح لـ«الوطن» من موسكو، اعتبر جميل أن «الحل السياسي يجب أن يهدف إلى توحيد جميع السوريين أينما كانوا من أجل استمرار مكافحة الإرهاب الفاشي، وصولاً إلى اجتثاثه من بؤره نهائياً، كما يجب أن يهدف إلى تحقيق إيقاف الكارثة الإنسانية، وعملية التغيير الوطني الديمقراطي الجذري الشامل».

وأضاف: إن «قرار مجلس الأمن الدولي 2254 حدد المنصات التي يجب التعامل معها وهي منصات: القاهرة، الرياض، موسكو، ولكنه أضاف على تلك المنصات كلمة «غيرها»، وهنا يبدأ الاجتهاد»، مشدداً على أن «المنظمين لأي اجتماع ملزمون بدعوة المنصات المذكورة بشكل واضح في القرار 2254، ومن لا يحضر فذنبه على جنبه» على حد تعبيره.

الوطن – قاسيون 

 

آخر تعديل على الأحد, 25 كانون1/ديسمبر 2016 18:41