_
الشيوعي اللبناني يحيي الذكرى الـ34 لانطلاق «جمول»

الشيوعي اللبناني يحيي الذكرى الـ34 لانطلاق «جمول»

أحيى الحزب الشيوعي اللبناني الذكرى الـ34 لانطلاقة «جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية- جمول»، بمهرجان سياسي أمام صيدلية بسترس- الصنائع، تبعه معرض صور فني- ثقافي أقيم في سينما «كونكورد».

وألقى الأمين العام للحزب، حنا غريب، كلمة قال فيها: «من هنا، انطلقت الشرارة الأولى لتتوج جمول عنواناً للبطولة وتحرير الأرض والانتصار. من هنا، أطلقت الرصاصات الأولى لتنزل وبالاً بالحديد والنار على العدو الصهيوني وعملائه».

وأضاف: «بهذه الرصاصات الأولى، أطلق حزبكم ولادة جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية جمول، محولاً تلك المغامرة الإسرائيلية - الاميركية إلى حطام وركام. لقد كانت تلك الأيام صعبة ومصيرية، أرادت فيها الإدارتان الاميركية والإسرائيلية ليس إخراج المقاومة الفلسطينية من لبنان وتدمير الحركة الوطنية اللبنانية وإخضاع لبنان واستسلامه فقط، بل إعلان بدء حرب كونية ضد حركات التحرر الوطنية في العالم، في غرانادا ونيكارغوا والسلفادور، وصولاً إلى حرب النجوم ضد المنظومة الاشتراكية».

وفي سياق متصل، توجه المحتفلون بمسيرة نحو سينما «كونكورد»، حيث أقام الحزب الشيوعي معرض صور، بالتعاون مع نقابة المصورين الفوتوغرافيين، عرض صور لعدد من مصورين عايشوا وواكبوا الاجتياح الصهيوني لبيروت عام 1982.

وافتتح المعرض بشعر للمقاومة، تحية من الشاعر شوقي بزيع. تلاه تحيات وفقرة فنية لكل من سامي حواط، غادة غانم، وأشرف الشولي. ثم عرضت رسائل مصورة تحية لجمول وحزبها في عيدها الـ34 لكل من «أميمة الخليل، مارسيل خليفة، زياد الرحباني، خالد الهبر، ومكادي نحاس».

واختتم النشاط بتحية الى نائب الأمين العام للحزب، الراحل كمال البقاعي، وجهها الأسيران المحرران أنور ياسين وعفيف حمود، ثم تحية إلى عضو اللجنة المركزية في الحزب النقيب الراحل رضوان حمزة ألقاها باسم إذاعة «صوت الشعب»، سمعان بوموسى، وتحية من صديق الراحل الممثل حسان مراد. اما الراحل جورج بطل فوجهت إليه تحية من الأسيرة المحررة سهى بشارة.

آخر تعديل على السبت, 17 أيلول/سبتمبر 2016 14:25