_
فرنسا تتأهب لاحتجاجات اليوم

فرنسا تتأهب لاحتجاجات اليوم

تتأهب فرنسا اليوم للسبت الـ23 والذي وصفته وسائل الإعلام «بالأسود» لاحتجاجات «السترات الصفراء» خاصة بعد أن حذر وزير داخلية البلاد، كريستوف كاستانير، من اندلاع أعمال شغب اليوم.

وأوضح كاستانير، في مؤتمر صحفي عقده أمس الجمعة، إن جهاز المخابرات الداخلي أبلغه باحتمال عودة مثيري الشغب لإثارة الفوضى في باريس وتولوز ومونبلييه وبوردو في تكرار للاحتجاجات العنيفة التي وقعت في 16 آذار عندما قام ملثمون بنهب وتخريب متاجر في شارع الشانزليزيه بالعاصمة وأضرموا النار في مصرف مما أجبر الرئيس، إيمانويل ماكرون، على قطع رحلة تزلج في بيرنيه.

وقال كاستانير: «مثيرو الشغب سيعودون غداً... هدفهم المعلن تكرار أحداث 16 آذار ... من الواضح أنهم لم يتأثروا بما حدث في نوتردام».

آخر تعديل على السبت, 20 نيسان/أبريل 2019 01:22