_
الرئاسة التركية: نحن شركاء في تكنولوجيا إف-35 لسنا زبائن

الرئاسة التركية: نحن شركاء في تكنولوجيا إف-35 لسنا زبائن

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، إن أنقرة شريك في تكنولوجيا المقاتلات الحربية من طراز "إف-35"، وليست مجرد زبون، في إشارة إلى محاولات واشنطن إخراج أنقرة من إطار التعاون التكنولوجي العسكري.

وأشار قالن إلى أن المسؤولين الأتراك أكدوا لنظرائم الأمريكان أن لغة التهديد تجاه تركيا سيكون له نتائج عكسية.

وأضاف "يجب أن تستند العلاقات الثنائية بين البلدين على المبادئ الأساسية، وحماية المصالح المشتركة، والثقة المتبادلة والقيم والأهداف المشتركة".

وفي 5 أبريل/ نيسان الجاري، قال الرئيس رجب طيب أردوغان، إن أنقرة تسلمت من الولايات المتحدة 3 مقاتلات من طراز "إف-35"، وإنها بانتظار تسلم الرابعة قريبا.

وتخطط أنقرة أيضا لشراء 100 مقاتلة من الطراز ذاته من الولايات المتحدة، إذ يتلقى طيارون أتراك حاليًا تدريبات على استخدامها، في قاعدة لوك الجوية، بولاية أريزونا الأمريكية.

وأكد قالن أن تركيا شريكة في برنامج تكنولوجيا مقاتلات F-35، وستواصل شراكتها بها، وهي واحدة من 10 دول شريكة في مشروع صناعتها.