_
روسيا تدعو إلى جلسة مفتوحة لمجلس الأمن بشأن الوضع حول سورية

روسيا تدعو إلى جلسة مفتوحة لمجلس الأمن بشأن الوضع حول سورية

أعرب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا عن أمله بامتناع الولايات المتحدة وحلفائها عن القيام بخطوات أحادية الجانب في سورية

وقال نيبينزيا في أعقاب جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي حول سورية، عقدت بمبادرة بوليفيا، إن "تهديد الأمن والسلام الدولي يعتبر انتهاكا سافرا لميثاق الأمم المتحدة. ونحن قلقون للغاية إزاء الوضع والتصعيد الخطير. ونأمل بألا نمر بنقطة اللاعودة وبأن تمتنع الولايات المتحدة وحلفاؤها عن العمل العسكري ضد دولة ذات سيادة".

واعتبر نيبينزيا أن الأولوية العاجلة في الظروف الحالية تكمن في "منع اندلاع حرب"، مشيرا إلى أن تصريحات واشنطن الأخيرة كانت شديدة اللهجة للغاية، ولا يمكن استبعاد أي شيء.
وأضاف: "هم يعرفون أننا موجودون هناك، وآمل بأن يكون هناك حوار عبر القنوات ذات الشأن لتجنب أي تطور خطير للأحداث".
وذكر المندوب الروسي أيضا: "سنطلب في أقرب وقت من مجلس الأمن عقد جلسة مفتوحة بمشاركة الأمين العام للأمم المتحدة لمناقشة هذا الموضوع"، مشيرا إلى أن المشاورات المغلقة التي جرت اليوم "غير كافية".
ويأتي ذلك بعد مناقشة مجلس الأمن الدولي مشروعي قرار بشأن التحقيق في مزاعم استخدام السلاح الكيميائي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية. ولم يتمكن المجلس من تبني أي قرار بسبب الفيتو الروسي ضد مشروع القرار الأمريكي والفيتو الغربي ضد المشروع الروسي.

المصدر: نوفوستي

آخر تعديل على الخميس, 12 نيسان/أبريل 2018 22:04