_

عرض العناصر حسب علامة : منوعات

كم هم مقززون؟

استضاف أحد برامج التسعينيات التلفزيونية فتاة تدعى ماري غاليغر، وقد اشتهرت بقولها: «عندما أتوتر في بعض الأحيان، أضع يدي تحب إبطي ... ثمّ أشمّ الرائحة».

«علي بابا» تريد كسب المستقبل

أعلنت شركة علي بابا في 11 تشرين أول الجاري، عن تأسيس «أكاديمية دامو»، حيث ستقوم خلال السنوات الثلاثة القادمة بضخ 100 مليار يوان (مايعادل 15.1 مليار دولار) في البحث العلمي. في مسعى للوصول إلى قمة الإبتكار التكنولوجي. كما أظهرت البيانات التي كُشف عنها في نفس اليوم، تجاوز القيمة السوقية لشركة علي بابا لمنافستها أمازون الأمريكية للمرة الثانية، بعد أن تجاوزتها للمرة الأولى في عام 2014، على إثر إدراج علي بابا في سوق الأسهم الأمريكية.

التثاؤب وعدواه

لماذا تصيبنا الرغبة بالتثاؤب عند رؤيتنا لأحدهم يتثاءب؟ يُدعى هذا الأمر بعدوى التثاؤب، وقد أقرّ الباحثون والعلماء وجود هذه العدوى. لكن يثور الجدل بين هؤلاء عندما يحاولون تحديد السبب.

كيف نحفظ الوجوه؟

تطوّر دماغنا ليتعرّف ويتذكر العديد من الوجوه المختلفة. يمكننا تمييز سيماء صديق لنا من بين العشرات في مطعم مليء أو شارع مزدحم. ويمكننا عبر لمحمة سريعة أن نحدد إن كان ذلك الشخص متحمساً أم غاضباً، سعيداً أو حزيناً.

حيل دعائية لرأس المال الفندقي

يعتمد الكثير من المسافرين على المواقع الإلكترونية للفنادق حول العالم كوسيلة للتعرف على مكان إقامتهم المحتملة والخدمات التي يقدمها هذا الفندق أو ذلك، ولكن هناك بعض المعلومات المغلوطة التي قد تعرضها الفنادق عبر مواقعها في محاولة لإثبات جودة الخدمة وجذب «الزبون» فضلاً عن تجميل الصورة العامة للمكان في عين المسافر الذي قد يصطدم بالحقيقة فور وصوله لوجهته.

أيمكنك صنع دوائك بنفسك؟

يحاول مايكل لاوفر أن يساهم في هدم واحدة من دعائم الرأسماليّة العالمية عبر تعليم الفقراء أن يصنعوا دوائهم بأنفسهم، دونما اهتمام لبراءات الاختراع المملوكة للشركات الدوائية.