_
ربع مليون إنسان يعانون من التهاب الكبد B و C

ربع مليون إنسان يعانون من التهاب الكبد B و C

يفيد تقرير لخبراء منظمة الصحة العالمية، بأن عدد الأشخاص الذين يحملون عدوى التهاب الكبد الفيروسي B و C في العالم قد تجاوز 257 مليون شخص.

وفقا لمارك بالتريز، رئيس قسم بحوث التهاب الكبد في منظمة الصحة العالمية، أكثر من 71 مليون من سكان الأرض يعانون من التهاب الكبد C المزمن، ومع ذلك لا يتناولون الأدوية اللازمة.

ويؤكد مضيفا، وفقا لنتائج الدراسات بعد بضعة سنوات سوف يموت بسبب هذا المرض نحو خمسة ملايين شخص. ومع إدراك الجميع أن هذا المرض يسمى "القاتل الصامت" إلا أن خمسة ملايين مصاب فقط يتناولون الأدوية اللازمة ويراجعون الأطباء بصورة دورية.

ومن جانبهم يشير خبراء منظمة الصحة العالمية إلى أنه لمكافحة هذه العدوى بنجاح يجب تخصيص ما لا يقل عن ستة ملايين دولار أمريكي.

ويزداد سنويا عدد المصابين بالتهاب الكبد B و C وتظهر بؤر جديدة لانتشاره، وليست الرعاية الصحية في جميع البلدان بالمستوى المطلوب.

استنادا إلى ما تقدم، وضع الخبراء تقييما لخطر انتشار عدوى المرض في بلدان العالم، وقد احتلت باكستان التي يعيش فيها أكثر من 100 مليون مصاب في الوقت الحاضر، المرتبة الأولى، تلتها الصين في المرتبة الثانية وجاءت مصر بالمرتبة الثالثة.، وتقاسمت الولايات المتحدة وروسيا المرتبتين الرابعة والخامسة.