_

عرض العناصر حسب علامة : الضرائب

لغط بين ضريبة الأرباح الحقيقية والمقطوعة

أثار القرار 650 تاريخ 8/10/2017 الصادر عن وزير المالية، استناداً لأحكام المادة 5 من القانون 25 لعام 2017، الكثير من اللغط والتساؤلات لدى المواطنين، خاصة وأنه يتعلق بالتكليف الضريبي في المناطق التي وردت ضمنه بأنها متضررة.

هل الضرائب سرقة؟

يرى بعض «التحرريون Libertarian» المتطرفون بأنّ جميع الضرائب غير أخلاقية، وذلك على أساس أنّ الدولة تسرق أموال مواطنيها عن طريق الضرائب. نعم هذا موقف متطرف، ولكنّ الشعور بأنّ الحكومة تسرق «أموالنا» يحتل الكثير من الأحاديث في كلّ مكان، وتأثيره في العالم السياسي كبير جداً. يعتقد الكثير من الناس بأنّ الأموال التي يحصلون عليها كأجر قبل الاقتطاع الضريبي من الناحية الأخلاقية «ملكهم».

نموذج صغير عن التهرب الضريبي وحجمه

شكل جديد من أشكال التهرب الضريبي الكثيرة تم الكشف عنه عبر مديرية مكافحة التهريب في الجمارك، وذلك حسب ما أوردته إحدى الصحف المحلية بتاريخ 20/9/2017.

هل تقصد موازنة 2017 أن التهرب الضريبي 90%؟!

تتوقع الحكومة في موازنة عام 2017 أن تحصل على إيرادات عامة تغطي 71% من الاعتمادات، وهي تضع توقعاتها لحصيلة الضرائب والرسوم المباشرة وغير المباشرة، مشيرة إلى أنها لن تبلغ أكثر من 322 مليار ليرة، وهو ما سيتبين بأنه رقم ضئيل، إلى حد يثير الشكوك!

 

ماذا يقول دونالد ترامب؟

المرشح الجمهوري دونالد ترامب يطرح نظاماً جديداً لدفع الضرائب، فيقول بأن العمال منخفضي الأجر ومن تقل أجورهم عن 25 ألف دولار في السنة، لن يدفعوا أية ضريبة دخل على أجورهم، ما سيزيد من الإمكانيات الاستهلاكية في الأسواق الأميركية التي تعاني من تراجع في الاستهلاك، الذي يشكل أكثر من 72 % من الناتج الإجمالي الأمريكي.