_
الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

إضراب عمال الصحة في هولندا

أضرب ما يقارب 150 ألف عامل في مشافي يوم الأربعاء 20/11 للمطالبة بزيادة الأجور وتحسين ظروف العمل. حيث استجاب العمال في جميع أنحاء هولندا لدعوة اتحاد نقابات العمال في هولندا، وتوقفت 83 مستشفى و32 مركزاً طبياً عن تقديم الخدمات الصحية ليوم واحد، باستثناء حالات الطوارئ ويطالب العمال بظروف عمل أفضل، وزيادة بنسبة 5% على الرواتب. وقال أحد المشاركين في الإضراب إن العمال أضربوا، لأنَّ ظروف العمل باتت لا تحتمل. 
وأنَّ الأجور في القطاع الصحي مجمّدة، ولا يوجد عدد كافٍ من العمال لتقديم الخدمات الكافية وإذا لم تُحل المشكلة، فلن يكون هناك ممرضات في المستقبل وهذا شيء لا نريده

إضراب عمال خدمات القطارات في كوريا الجنوبية

بدأ عمال السكك الحديدية في كوريا الجنوبية الإضراب، يوم الأربعاء 20/11؛ إثر فشل المفاوضات مع مشغل السكك الحديدية. وذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية، أنه من المتوقع تشغيل 82% فقط من خدمة القطارات ومترو الأنفاق التي تديرها كوريا للسكك الحديدية في سيئول وإنتشون وإقليم كيونجكي وتشغيل القطار السريع بنسبة 69% من معدل التشغيل الطبيعي، وتشغيل قطاري سيماول وموكونجهوا بنسبتي 58% و62% على التوالي، هذا وقد انضمت إلى الإضراب الخطوط الأخرى بدون تحديد موعد نهائي لذلك. وتُطالب النقابات الممثل لعمال السكك الحديدية الشركة بتحسين ظروف العمل وتعيين 4 آلاف عامل إضافي.

مصر: إضراب العاملين في شركة «إيبيكو»

دخل يوم الاثنين الماضي جميع العاملين في الشركة المصرية الدولية للصناعات الدوائية «إيبيكو» في إضراب عن العمل، بسبب رفض إدارة الشركة الاستجابة لمطالبهم بزيادة أجورهم بما يتناسب مع ارتفاع الأسعار والغلاء ودفع مستحقاتهم المالية المتأخرة من الأجر الإضافي والتأمين الصحي لأسر العاملين، والحصول على ترفيعاتهم الدورية، وتثبيت العمال المؤقتين وتأمين الموصلات للعمال. وتعتبر إيبيكو هي أول شركة للأدوية في مصر والشرق الأوسط للتصنيع الجيّد للدواء، وهي تابعة لوزارة قطاع الأعمال العام الحكومية، إذ يعود تاريخ إنشائها إلى عام 1980 وتضم أكثر من 5 ألاف عامل على مساحة 90 ألف متر، وهي سادس أكبر شركة من حيث حجم المبيعات في مصر.

تونس: عمال شركة الجنوب للخدمات يضربون

يواصل عمال شركة الجنوب للخدمات في تونس اعتصامهم مع دخول عدد من العمال في إضراب عن الطعام في ساحة شركة «أو أم في» النمساوية في صحراء تطاوين،  مطالبين بصرف أجور العمال المستحقة، ومنح العمال الزيادات الدورية وضمان تحسين ظروف العمل، والإقامة إلى جانب مطالبتهم بعودة العمال الموقوفين وتعويض العمال المتقاعدين والمتوفين ودفع كافة المستحقات التي بذمة الشركة والمطالبة بتنفيذ محاضر الجلسات والاتفاقيات المبرمة بين الشركات المنتجة والمؤسسة التونسية للأنشطة البترولية وشركة الجنوب للخدمات ومراجعة بعض بنود العقود الحالية، من الجدير ذكره أنَّ ساحات الشركة تشهد وقفات احتجاجية يومية للعمال خلال الفترة الماضية قبل قرارهم تنفيذ إضراب عن الطعام وتضم الشركة أكثر من 500 عامل في مختلف الأقسام.

 

 

معلومات إضافية

العدد رقم:
941
آخر تعديل على الإثنين, 25 تشرين2/نوفمبر 2019 12:56