_

عرض العناصر حسب علامة : أوكرانيا

أبعد من صراع المسلسلات

كتبت ديلي ميل البريطانية: روسيا تنتج نسختها لكارثة تشيرنوبيل «نكاية» بمسلسل أمريكي!

الانتخابات الأوكرانية فشل سياسات الحروب والأزمات

أذاعت وسائل الإعلام العالمية المختلفة أخباراً حول الانتخابات الرئاسية الأوكرانية الأخيرة التي جرت جولتها الأولى في 31 آذار الماضي، ولم يحصل فيها أي مرشح على أغلبية من أصوات الناخبين، لذلك جرت الجولة الثانية بتاريخ 21 نيسان الجاري 2019.

أوكرانيا عرضٌ هزلي بعنوان «انتخابات»

بعد حوالي 5 سنوات على انفجار الأزمة الأوكرانية لا تزال البلاد تعيش حالة من التوتر في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية والعسكرية، لتتوج الآن بانتخاباتٍ سوف تُفضي إلى واحدٍ من طريقين...

الصورة عالمياً

اندلعت مواجهات بين محتجين وقوات الأمن في كييف، بعد تظاهر آلاف الأوكرانيين للمطالبة بإجراء إصلاحات سياسية، أدت إلى إصابة 5 أشخاص بجروح أثناء مواجهات قرب مبنى البرلمان.

أخبار ثقافية

عازفة أوكرانية في حمص / أقيمت على مسرح دار الثقافة بحمص يوم 3/10/2017 أمسية عزف منفرد لموسيقا عالمية على البيانو، أداء العازفة الأوكرانية مارينا بوهايتشوك.

البالون الأوروبي... وزنه خفيف

انهارت منظومة الاستعمار القديم بعد التقاسم العالمي الجديد في الحرب العالمية الثانية، وجرّت «إمبراطوريات الأمس الأوروبية» أدوات قمعها، وعدّتها وعديدها عائدة من أصقاع العالم إلى بلادها، وتكيّفت مع الأدوات الحديثة لإمبراطورية منتصف القرن العشرين «الهوليوودية الطلعة» وتحولت «أمريكا» إلى مركز المركز الغربي بطرفيه الأساسيين الآخرين الغرب الأوروبي واليابان.

أوكرانيا: مراوحة الخاسرين سياسياً وعسكرياً

بعد هدوء دام عدة أشهر، تعود أحداث الأزمة الأوكرانية إلى الواجهة. تصعيد واستفزاز عسكري في جبهات القتال من جانب سلطات كييف، تقاذف الاتهامات على وسائل الإعلام، انتقادات روسية لموضوع الحل العسكري للأزمة، ودفعٌ في اتجاه الحل السياسي.

 

جبهة مواجهة أخرى بـ«الغاز»

بعد أيام فقط على إعلان منظمة الدول المصدرة للغاز، و«انتهاء عصر الغاز الرخيص» كأداة ضغط اقتصادي سياسي من المعلنين بوجه التحكم الأمريكي بمنظمة أوبك المصدرة للنفط، أمر رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين شركة «غازبروم» الحكومية التي تحتكر تصدير الغاز الروسي بوقف إمدادات الغاز لأوكرانيا لأن كييف تسحب كميات منه دون وجه حق.

»وثيقة» مشبوهة تصدر في كندا.. ويستفيد منها البعض في سورية:

اكذبوا.. ثم اكذبوا!!
لم يكتف أعداء الشعوب بإطلاق أكاذيبهم كيفما اتفق.. بل أسسوا لها فلسفة تجعل لتلك الأكاذيب والشائعات مكاناً ما في الأذهان.. وهذا ما سبق أن دعا إليه غوبلز من خلال «حكمته» الشهيرة القديمة ـ الجديدة، والتي تقول: «اكذبوا ثم اكذبوا، ثم اكذبوا، فلا بد أن يعلق شيء في أذهان الناس»..
ولا ننسى، ونحن في السياق ذاته، ترابط أكذوبة غوبلز الكبرى مع المقولة الصهيونية المتبعة بشكل دائم، والتي تقول: «توجيه الاتهام العشوائي، هو نصف إدانة»!

المظاهرات المناهضة للحرب تعم مدن العالم

مع تحضيرها للحرب البرية، لا تزال الولايات المتحدة تصم آذانها تجاه النداءات التي تطلقها عشرات المظاهرات والمسيرات الاحتجاجية التي تخرج يومياً في مدن العالم المختلفة ضد الحرب وتوسيع رقعتها مرددة الشعارات الداعية للسلام العالمي وتدين لجوء واشنطن وبقية المراكز الإمبريالية للخيار العسكري.