_

عرض العناصر حسب علامة : أخبار ثقافية

فيكتوريو القرن الواحد والعشرين

تستحضر كلمة "فيكتوري" لدينا أفكار عفا عليها الزمن: نساء مقيدات بمشدّات المعدة «الكورسيه»، وبقواعد صارمة خاصة بجنس الشخص، والإفراط في الاحتشام بكل شيء جنسي. في عالمنا حيث «الاستهلاك التظاهري » والتعبير عن النفس هما الحاكمان، فإنّ مفاهيم القرن التاسع عشر عن التحفّظ وإنكار الذات تبدو قديمة الطراز بشكل كبير.

كلمات عربية على ثياب الفايكنغ؟

في اكتشاف مثير للدهشة، وجد الباحثون السويديون أحرفاً عربيّة منسوجة على أزياء الدفن الموجودة في مقابر الفايكنغ، إضافة إلى ملابس موجودة في مواقع دفن رئيسيّة للفايكنغ. لقد حُفظ الكثير من هذه الملابس لأكثر من قرن في المخازن، بعد استبعاد أن تكون من ملابس الدفن الاحتفاليّة لدى الفايكنغ، وذلك إلى ما قبل الاكتشافات الحديثة التي أسفرت عن نتائج أكثر إثارة للاهتمام.

نتائج الدورة الـ33 لمهرجان الإسكندرية السينمائي

أعلن مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط، أمس الخميس، نتائج مسابقة الأفلام الوثائقية والروائية القصيرة، فقررت لجنة التحكيم التي تضم الفنانة بيبيانا شونوفر رئيساً، وعضوية الكاتبة آمال عثمان والفنان جان كارلو والباحثة السينمائية إنصاف أوهيبة، منح جائزة أفضل فيلم وثائقي لـ«نيران في الأحذية» من إيطاليا، وجائزة لجنة التحكيم للفيلم القبرصي «أرض مشتركة»، وتنويه خاص لفيلم «روحي ليست للبيع» من لبنان.

فأس رجل الثلج في شمال الألب

وجد علماء الآثار نصلاً نحاسيّاً في سويسرا تبدو مثل نصل الفأس الذي كان يحمله أوتزي (Ötzi) الشهير بـ«رجل الثلج» عند موته.

د.شيرنينا لـ«قاسيون»: سألوِّن المزيد من «البروباغندا الحمراء»!

تعمل د.أولغا شيرنينا على «بث الحياة» في أرشيف الصور التاريخية الروسية. وعلى نحوٍ ملفت، تحول شيرنينا – التي تلقب نفسها بـ«Klimbim- بقايا»- صور الرموز التقدمية والمعارك الوطنية، من كونها «ظلالاً رمادية» بالأبيض والأسود، إلى صور تتسم بالحيوية وتقرب الجيل الجديد من هذه الرموز والأحداث التي تتعرض لتشويهٍ ليبرالي تزداد حدته على الصعيد العالمي. حول أعمالها الفنية، والهدف الذي تبتغيه منها، أجرى موقع «قاسيون» حواراً مع شيرنينا فيما يلي نصه:

الباليه الكوبي يتخطّى الإعصار

ستفتتح كوبا مجموعة جديدة من مسرحيات الباليه التي ستؤديها "فرقة الباليه الوطنيّة الكوبيّة"، وذلك تكريماً لألبرتو وأليشيا ألونسو، مؤسسا المسرح والشخصيتان الرئيسيتان في ارتقاء هذا الفن في الجزيرة.