_

عرض العناصر حسب علامة : الحل السياسي

افتتاحية قاسيون 867: خطوة أخرى إلى الأمام

شهدت مدينة جنيف، خلال الأيام الماضية، تحركات دولية وسورية واسعة، لتشكيل لجنة الإصلاح الدستوري، والشروع بعملها، وتشير النتائج الأولية إلى تقدم ملموس في هذا السياق، مع تأكيد الأطراف الضامنة، على استمرار السير بالعملية حتى إنجازها الكلي. ولدى الوقوف عند المواقف المختلفة التي ظهرت، تجاه هذا الحراك السياسي والدبلوماسي، ينبغي التأكيد على جملة مسائل:

عن دور «اليسار» في الأزمة السورية

يمكن، دون صعوبة كبيرة، وعلى أساس المواقف الملموسة، تصنيفُ من يتسمّون باليسار في سورية - بل وفي العالم بأسره - في مواقع تتراوح من أقصى اليسار إلى أقصى اليمين، حتى إنّ كلمة اليسار تكاد تفتقد أي معنى محدد في الوضع السوري. رغم ذلك، سنحاول ضمن هذه المادة أن نضع بعض نقاط العلام في فهم دور «اليسار» في سورية.

دليقان: قد نطلب من الضامنين والمبعوث الدولي التدخل بالنصيحة

أعرب ممثل منصة موسكو للمعارضة السورية، وعضو هيئة التفاوض السورية، مهند دليقان، في حديثٍ مع وكالة «ريا نوفوستي» الروسية اليوم الثلاثاء 19 حزيران 2018، عن اعتقاده بأن الدول الضامنة ومبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، سيتعين عليهما التدخل بالنصيحة في عمل اللجنة الدستورية المستقبلية فيما لو توقفت.