_

مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : نيسان/أبريل 2016

من فم عمال المغازل لآذان الحكومة

يصعب على أي زائر الولوج لزحمة الأوجاع وتراكم الخيبات، التي خبأها عمال وعاملات الشركة العامة للمغازل وراء الابتسامة المستحضرة قسراً، وكلمات الترحيب الشعبية، وعفوية الملقى الأصيل، تاركين لتقاسيم وجوههم المتعبة، ولصمتهم العميق، مهمة التعبير عن صلابتهم ومشاقهم في آن معاً. 

196 ألف ليرة وسطي تكاليف المعيشة في مناطق سورية الآمنة!

قدرت قاسيون تكاليف المعيشة الوسطية في العاصمة السورية دمشق بحوالي 220 ألف ليرة سورية في بداية الشهر الرابع من العام الحالي، وهذه التكاليف التي تضم الحاجات الرئيسية هي الغذاء الضروري، النقل، السكن، الصحة، التعليم، اللباس، الأثاث المنزلي، الاتصالات تختلف من محافظة ومنطقة سورية إلى أخرى وتحديداً مع انفصال الأسواق وصعوبة تعميم المنتجات كافة..

ضجة إعلامية ومبالغات حول احتياطي العملات السوري!

نشر البنك الدولي تقرير الآفاق الاقتصادية، في ربيع 2016، وفي معلوماته عن سورية أعاد البنك الدولي استعراض الأرقام المنشورة سابقاً، بينما تتسابق وسائل الإعلام المحلية إلى الإشارة إلى هذه المعلومات على أنها جديدة وترفقها بتعبيرات مثل (انهيار الاحتياطي السوري من العملات)!.

توق الحكومة لتصدير الغذاء.. يدفعها نحو الشرق وتبقي حصة فرنسا محفوظة!

تشير المعلومات عن توقعات خبراء روس بأن المنتجات الزراعية السورية سيكون لها حصة كبيرة في السوق الروسية، تقدر بـ 10% قبل نهاية العام الجاري، حيث أشار مدراء شركات روسية بدأت تنسق مع السوريين في مشروع قرية الصادرات في اللاذقية إلى أن الكميات ستتراوح بين 150-200 ألف طن سنوياً..

خبير عالمي: الأزمة الاقتصادية أطلت برأسها مبكراً في قطر

قال الخبير في الاقتصاد العالمي واقتصاد الدول والمنظمات ناصر يوسف، إن قطر، التي تعد عملاق النفط 

في الخليج، تواجه أزمة اقتصادية طاحنة، لأنها - ومنطقة الخليج ككل - ليست بمعزل عن الاقتصاد 

العالمي، الذى يتوقع البنك الدولي أن يشهد تباطؤا كبيرا في النمو، بسبب عديد من العوامل، وعلى 

رأسها انخفاض أسعار النفط.

الدعم يزداد.. ونحن (أكّالون نكّارون)!

شاركت الحكومة في اجتماع الاتحاد العام لنقابات العمال بتاريخ 3-4-2016، وفي ردها على مداخلات العمال وأسئلتهم أتت الأقوال معبرة عن الأفعال الحكومية حيث الإصرار على صوابية السياسات واستمراريتها وعدم ارتباطها بالنتائج المتدهورة للوضع الاقتصادي للسوريين..

تكلفة غذاء السوريين أربع أضعاف الغذاء العالمي

(تأمين تدفق السلع الضرورية) كان الشعار الأول للسياسة الاقتصادية الليبرالية السورية خلال الحرب، كلما أعلنت على لسان الحكومة عن أهدافها الاقتصادية خلال خمس سنوات مضت، وبالفعل فإن استمرار وجود السلع الضرورية في السوق السورية تحقق، وبالمقابل تلاشت قدرة السوريين على استهلاكه، وتوسعت نسب الاحتكار مسلحة بالدولار والعقوبات..

220 ألف ليرة حاجة الأسرة لتكاليف المعيشة الشهرية الأسعار ترتفع بأكثر من 25% خلال 3 أشهر

نشرت قاسيون في عددها 746 مؤشر تكاليف الحد الأدنى لمستوى المعيشة لأسرة سورية وسطية مكونة من خمسة أفراد، في نهاية عام 2015 وبداية العام الحالي، وكان الإجمالي 175 ألف ليرة شهرياً، تغيرت أسعار صرف الدولار في السوق بمقدار 37,6% خلال هذه الفترة فما هي تغيرات تكاليف المعيشة للأسرة..