_

مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : آذار/مارس 2016

ارتفاع قادم لأسعار الاسمنت.. الحكومة (تصحح) نسبة الربح!

يتوقع البعض ارتفاع أسعار مبيع الحكومة  للاسمنت السوري في الفترة القادمة، وهو الذي كان قد ارتفع في الشهر الثاني من عام 2016 إلى 25 ألف ليرة للطن كسعر بيع للمستهلك.. وعندما سُئل وزير الصناعة عن الأمر، ردّ بمقارنة السعر السوري بالسعر الإقليمي، ونتائجه بتهريب الاسمنت، وغيرها من المقولات التي تسبق وترافق كل رفع للأسعار!

التجار ممتعضون فهل يبادر أحدهم إلى الأسئلة الكبرى؟!

يبدو أن الأجواء غائمة بين التجار من جهة والحكومة السورية والمصر ف المركزي في الجهة المقابلة، حيث حملت الأيام القليلة الماضية تصريحات من التجار ناقدة للحكومة والمصرف المركزي ومتبرئة أمام الجمهور من التهم التي تكال إليهم حول دور التجار في رفع سعر الدولار.

 

فقط في سورية 2016: اربح مليار ليرة خلال يومين.. الدولار الرسمي يباع بـ 460 ليرة!

خلال الفترة الممتدة بين15-17 آذار قام المصرف المركزي برفع سعر صرف الليرة مقابل الدولار أربع مرات معبراً عن انسجام وتوافق مع اتجاه السوق السوداء بزيادة سعر دولارها المترافق مع زيادة دولار المركزي.

12 مليون يورو.. (غير مفسرة) من كلفة مستوردات القمح!

تعتمد سورية على استيراد حاجاتها الرئيسية من القمح الطري لصناعة الخبز منذ تراجع إنتاجها واستلام الجزء أقل عاماً بعد عام من المنتجين، أعلنت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية عن استيراد 200 ألف طن من القمح خلال مدة أربعة أشهر عبر الخط الائتماني الإيراني، ومع كل عملية استيراد للقمح يظهر ما يثير التساؤلات حول كلفته الكبيرة..

التشاركية: البحر طحينة وناموا بالعسل يا سوريين!

 

في المحاضرة الأخيرة التي قامت بها جمعية العلوم الاقتصادية حول (التشاركية) طرَح البعض سؤال ما البديل؟ أي ما هو النموذج الاقتصادي القادر على تحمل أعباء إعادة الإعمار وبناء اقتصاد سوري قادر على حل المشكلات المتراكمة قبل الأزمة وخلالها والتي ستلاحقنا مجتمعة مع مهمات ما بعد الأزمة؟

توضيح على تنويه «قاسيون» د. فضلية: أرقام الدراسة مأخوذة من جريدة قاسيون

ورد إلى هيئة التحرير في صحيفة قاسيون توضيحاً من الدكتور عابد فضلية، حول التنويه الذي نشرته قاسيون عن المادة التي تتداولها وسائل الإعلام عن دراسة الدكتور عابد المتعلقة بمستوى تكاليف المعيشة، والتي لم تشر وسائل الإعلام إلى أن إحدى مقالات قاسيون هي مصدرها. وفيما يلي نص التوضيح كما ورد من الدكتور فضلية:

تنويه من جريدة قاسيون حول حديث وسائل الإعلام عن دراسة الدكتورعابد فضلية عن تكلفة معيشة السوريين

نشرت جريدة الوطن السورية اليوم مقالة عن دراسة اقتصادية منسوبة إلى للدكتور عابد فضلية عن تكاليف معيشة السوريين، ولاحقاً تم تداول المقالة على عدة وسائل إعلامية منها قناة سما الفضائية