_
الخلافات حول قواعد التجارة وسياسات المناخ تطبع قمة الـ 20

الخلافات حول قواعد التجارة وسياسات المناخ تطبع قمة الـ 20

يفتتح قادة دول مجموعة العشرين (الجمعة) قمة تستمر يومين في الأرجنتين، تخيم عليها توترات جديدة بشأن أوكرانيا وتزايد الانقسامات بسبب سياسة الرئيس الأميركي دونالد ترمب بشأن التجارة والتغير المناخي.

وقبيل انطلاق أعمال القمة، سيبدأ شعار ترمب "أميركا أولا" جني ثماره مع توقيع النسخة المعدلة من اتفاقية التجارة الحرة في أميركا الشمالية "نافتا". وتبدو الاتفاقية التي أطلق عليها اسم اتفاقية الولايات المتحدة-المكسيك-كندا "اوسمكا" شبيهة بالاتفاقية السابقة، مع تعديلات تسمح لترمب بإعلان النصر باسم العمال الأميركيين الذين يقول إن "نافتا" خدعتهم.

ولكن قد لا تكون الاتفاقية الجديدة الحدث الكبير في بوينوس آيرس، فالتوقيع سيكون من جانب المفاوضين التجاريين الكبار من الدول الثلاث وليس من جانب الرؤساء المشاركين في قمة العشرين.

وبعد إلغاء الرئيس الأميركي لقاءه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية، تتجه الأنظار إلى لقاء ترمب والرئيس الصيني شي جينبينغ للبحث في الخلافات التجارية بين البلدين.

وفرض ترمب رسوما على ما قيمته 250 مليار دولار من السلع الصينية المستوردة. وقالت صحيفة "تشاينا ديلي" الحكومية الصينية اليوم إن الجانبين يمكن أن يتوصلا الى اتفاق في بوينوس آيرس، لكنها حذرت الولايات المتحدة من زيادة الضغط بشأن التكنولوجيا، وسط اتهامات أميركية لبكين بسرقة الملكية الفكرية.