_
توافق مصري- سوداني على حل المشاكل الاقتصادية

توافق مصري- سوداني على حل المشاكل الاقتصادية

توقع وزير التجارة والصناعة المصري عمرو نصار، أن تشهد المرحلة المقبلة «نقلة نوعية في مستوى العلاقات التجارية والاستثمارية المشتركة بين مصر والسودان، من خلال تعزيز الاستفادة من الموارد المتاحة في كلا البلدين، وتذليل العقبات أمام انسياب حركة التجارة والاستثمارات».

وقال نصار إن العلاقات المصرية- السودانية «أزلية وتتمتع بخصوصية مشتركة، وهو ما تسعى الحكومتان في البلدين إلى استغلاله، بهدف تحقيق التكامل الاقتصادي خصوصاً في ظل الرغبة السياسية الأكيدة للرئيسين عبد الفتاح السيسي وعمر البشير، في نقل هذه العلاقة إلى المستوى الذي يرقى إلى المستوى الأخوي والتاريخي المتميز بين شعبي البلدين الشقيقين».

جاء كلام نصار في سياق مكالمة هاتفية تلقاها من نظيره وزير التجارة السواداني حاتم السر، وأكدا ضرورة «الإسراع في رفع المعوقات والتحديات المؤثرة سلباً في حركة التجارة البينية، وتدفق رؤوس الأموال بين البلدين». وتطرّق الجانبان إلى الاستعدادات الجارية لعقد اجتماعات اللجنة التجارية المصرية - السودانية المشتركة، على مستوى الخبراء لمناقشة التحديات والمشاكل المعوّقة لتدفق حركة التجارة بين البلدين.