_

عرض العناصر حسب علامة : الصين

ترليونا دولار الدَّين الصيني الخارجي هل يشكّل خطراً؟

أعلن صندوق النقد الدولي أن الدَّين العالمي بلغ 188 تريليون دولار ونسبة 230% من الإنتاج العالمي، وتشكل الديون الخارجية المتوجهة للحكومات والشركات حلقة هامة وخطرة ضمنه، إذ توسعت بعد أزمة 2008 فقاعة الدَّين، ورغم أن للصين حصة هامة من إجمالي الدَّين العالمي إلا أن دينها الخارجي أقل من هذا بكثير... فما حجمه وما مدى تأثيره؟

لماذا تعيش الصين في حصنٍ منيع؟

في المواجهة الاقتصادية والتجارية الصينية الأمريكية التي استمرت ولا تزال مستمرة منذ أكثر من عام، غالباً ما كان هنالك مشهد مثير للاهتمام: كانت جلسات الاستماع التي تدعو إليها الحكومة الأمريكية حول الضرائب عادة ما تتحول إلى اجتماعات للثناء على الصناعة الصينية والاعتراف بقوتها. في هذا الصدد، نشر الباحث الصيني لي غويتينغ، دراسة في صحيفة الشعب الصينية حملت عنوان: «المنظومة الصناعية... حصن الصين المنيع أمام الضربات القوية».

حماية اللغات المحلية

عارض غرامشي المنهج التربوي المسيطر من قبل الحكومة الفاشية، المنهج المبني على مفهوم شعبوي يعتمد التلقائية المثالية، ويؤكد على منهجية تعتمد تدريس النحو في إطار التخطيط لسياسة ثقافية وطنية تحقق هدف التوحيد اللغوي، وليس فرض اللغة المهيمنة قسرياً.

«طريق الحرير القطبي»... وتذليل العقبات «الأبدية»

تتمتع التحالفات بأهمية بالغة إستراتيجياً، وتحدث أفضل هذه التحالفات عندما يتمتع المشاركون بها بميزاتٍ خاصة يقدمونها في سبيل رفع الوزن النوعي للمتحالفين ككل. على ما يبدو فإن هذه السمة الأبرز التي ترتبط بالتحالفات متعددة الأقطاب التي تقودها كل من روسيا والصين، وعدد متزايد من دول آسيا وإفريقيا وأمريكا الجنوبية في السنوات الأخيرة.

صادرات النفط السعودية: أكثر للصين وأقل للولايات المتحدة

التوتر في الخليج يعني تهديداً لحركة النفط العالمي، حيث أكبر المصدرين السعودية تحديداً... وحيث مصدر هام لنفط كبار المنتجين العالميين في آسيا، وتحديداً الصين واليابان وكوريا الجنوبية، فما هو حجم الترابط في تجارة النفط السعودي الآسيوي، بالمقارنة مع الترابط السعودي الأمريكي وكيف تغير خلال سنوات قليلة؟

تحديث الجيش الصيني خلال عقد بـ 1,9% من الناتج...

تحولت الصين إلى القوة الاقتصادية العالمية الأولى في العديد من المجالات، ولكن لم يتواكب الوزن الاقتصادي الصيني مع وزن عسكري مماثل، إن الصين تستهدف إحداث نقلة في جيشها نحو (جيش قوة عظمى) في عام 2049، بينما تسعى اليوم إلى تحديث كامل بنية جيشها حتى عام 2035... الأمر الذي لا ينفصل عن مشاريعها الإستراتيجية الاقتصادية الكبرى وتحديداً (صنع في الصين 2025)، ومشروع الحزام والطريق.

التنين الصيني يكشف أسلحته

«لا توجد قوة تهزّ مكانة بلادنا، ولا توجد قوةٌ في العالم يمكنها الوقوف في وجه الصين» بهذه الكلمات عبّر الرئيس الصيني شي جين بينغ عن مدى القوة العسكرية التي توصّلت لها بلاده، والتي شاهدها العالم أجمع من خلال العرض العسكري الصيني الأضخم من نوعه، حيثُ أقيم هذا العرض احتفالاً بمرور 70 عاماً على تأسيس جمهورية الصين الشعبية على يد زعيمها آنذاك ماو تسي تونغ.

حول وسائل الإعلام الذكية

أعلنت صحيفة الشعب اليومية، الصحيفة الرسمية للحزب الشيوعي الصيني، مؤخراً عن تأسيس معهد بحوث لتطوير وسائل الإعلام الذكية. ومن المتوقع أن يعمل المعهد على تعزيز تطبيق الذكاء الاصطناعي في جمع الأخبار وإنتاجها وتوزيعها.

نماذج من التخلي عن الدولار

في حين أن عدداً متزايداً من الدول في جميع أنحاء العالم يأخذها الإحباط من العقوبات الأمريكية التي تقوم الإدارة الأمريكية باستخدامها كسلاح ضامن لاستمرار نفوذها في العالم، وفعلياً لتأخير انحسار نفوذها، كانت هنالك اتفاقيات تجارية مهمة دفعت بالدول لاستخدام عملاتها الخاصة في تجاوز واضح للدولار الأمريكي.

الصين- روسيا في مواجهة العقوبات على إيران

يقول ترامب بأن عقوباته الأخيرة على إيران: (هي أعلى مستوى من العقوبات طُبِق على بلد سابقاً) وهذا بعد أن أعلن عن إقراره لعقوبات جديدة على ثلاثة بنوك إيرانية رسمية، ولكن إيران تجيد التعامل مع العقوبات في ظرف دولي يسمح بتجاوزها، محوراه: الصين وروسيا.