_

عودة دوستويفسكي بالعربي... مغترباً عن لغته الأم

عاد دوستويفسكي العربي إلى الواجهة مرّة أخرى. ترجمة لأعماله خرجت حديثاً، ودفعة واحدة، في حلة جديدة عن منشورات «ضفاف» و «الاختلاف» بتوقيع محمد خليل فرحات وإدوارد أبو حمرا. مشروع كان يمكن أن يُشكّل حدثاً ثقافياً لو أنّه تُرجم عن الروسية…

أصوات مغربية ضد «فرنسة» التعليم

انتقد «الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية» بالمغرب، أمس الخميس، ما أسماه «فَرْنسة (اعتماد اللغة الفرنسية) التعليم وربط المدرسة المغربية بالنموذج الاستعماري»، واعتبر أنها «تمس سيادة المغرب وهويته الثقافية والسياسية».

نتائج الدورة الـ33 لمهرجان الإسكندرية السينمائي

أعلن مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط، أمس الخميس، نتائج مسابقة الأفلام الوثائقية والروائية القصيرة، فقررت لجنة التحكيم التي تضم الفنانة بيبيانا شونوفر رئيساً، وعضوية الكاتبة آمال عثمان والفنان جان كارلو والباحثة السينمائية إنصاف أوهيبة، منح جائزة أفضل فيلم…

انطلاق أسبوع «آبيك» السينمائي في فيتنام

ينطلق الأسبوع السينمائي لمنظمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (آبيك) مساء اليوم الخميس في مدينة دا نانغ الفيتنامية التي ستستضيف منتدى أسبوع قادة آبيك في الفترة من 7 إلى 11 تشرين ثاني.

فأس رجل الثلج في شمال الألب

وجد علماء الآثار نصلاً نحاسيّاً في سويسرا تبدو مثل نصل الفأس الذي كان يحمله أوتزي (Ötzi) الشهير بـ«رجل الثلج» عند موته.

حتّى الأطفال يصبحون أنانيين عندما يلمسون المال

لمجرّد لمس المال القدرة على تغيير سلوكنا. المال يجعلنا أكثر أنانية، وأقل ميلاً للمساعدة، وأقل سخاءً تجاه الآخرين. جعلت إحدى التجارب على سبيل المثال، المشاة يوقعون تذاكر الحافلة أمام الأشخاص الذين يسحبون المال من الصرّاف الآلي أو الذين عبروا إلى…

نظام مراتب العظام

نظام مراتب العظام (غولبوم أو كولبوم Golpum) في كوريا القديمة، كان يستخدم في مملكة [سيلّا Silla] (57 ق.م – 935م) بغرض الإشارة إلى مرتبة الشخص السياسية وإلى وضعه الاجتماعي. كانت عضوية مرتبة معينة ضمن النظام أمراً مهمّاً للغاية، حيث يُسمح…

د.شيرنينا لـ«قاسيون»: سألوِّن المزيد من «البروباغندا الحمراء»!

تعمل د.أولغا شيرنينا على «بث الحياة» في أرشيف الصور التاريخية الروسية. وعلى نحوٍ ملفت، تحول شيرنينا – التي تلقب نفسها بـ«Klimbim- بقايا»- صور الرموز التقدمية والمعارك الوطنية، من كونها «ظلالاً رمادية» بالأبيض والأسود، إلى صور تتسم بالحيوية وتقرب الجيل الجديد…

أنا رأيته يراني..!

في العام 1967، بينما كان تشي غيفارا مسجى في مدرسة هيغيرا، بعد اغتياله بأمر من الجنرالات البوليفيين وآمريهم البعيدين، روت امرأة ما رأته. لقد كانت واحدة من الفلاحين الكثيرين الذين دخلوا المدرسة ومشوا ببطء حول الجثة: