_

عرض العناصر حسب علامة : بريطانيا

اتفاقية عسكرية بين لندن والرياض

أعلنت المملكة السعودية اليوم الثلاثاء عن توقيع اتفاقية للتعاون العسكري والأمني في جدة مع المملكة المتحدة، كما ذكرت وكالة الأنباء السعودية «واس».

بريطانيا تريد اتفاقاً أمنياً ما بعد «بريكست»

أوردت وثيقة عمل نشرت مساء أمس الاثنين أن المملكة المتحدة تأمل بالتوصل إلى اتفاق أمني جديد مع الاتحاد الأوروبي ما بعد «بريكست» ولا تستبعد أن تظل عضوا في الشرطة الأوروبية «يوروبول».

مجلس الأمن يدين العنف المفرط في ميانمار

أعرب مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، عن قلقه العميق إزاء العنف في ولاية راخين "راكان" في ميانمار، حيث اضطر حوالى 400 ألف من سكان الولاية إلى الفرار إلى بنجلاديش.

بورما: المعركة بعيداً عن «البوذيين والإسلام»

في وقتٍ كان يحصي العالم الغربي خساراته الجديدة التي حملتها قمة «بريكس» في مدينة شيامن الصينية، كانت تصريحات الساسة الدوليين وتقارير الإعلام بشتى اتجاهاته تنصبُّ على أعمال العنف التي يشهدها إقليم راخين غرب دولة ميانمار (المعروفة أيضاً باسمها القديم: بورما)، في سياق محاولاتٍ محمومة لإبراز صورة محددة عن طبيعة الصراع الجاري هناك.

الدولة اقتصادياً... بين الغرب والشرق

تعتبر الدولة أداة بيد الحاكمين الحقيقيين اقتصادياً، وهي جهاز القمع والتنظيم الضروريين لإدارة علاقة الحاكم اقتصادياً بالمحكوم، وهذا عموماً. ولكن الاختلاف في دور الدولة خلال الأزمة الاقتصادية الحالية بين دول المركز الغربي، وبين الدول الصاعدة يعطي دلالات هامة حول اختلافات في دور الدولة في المرحلة الحالية من الأزمة الاقتصادية والصراع العالمي نحو الجديد.


بعد الموقف الفرنسي.. تحول بريطاني كبير بخصوص رحيل الأسد غداة اتصالات مع السعودية

في تحول سياسي كبير في الملف السوري، تخلت بريطانيا وحلفاؤها الغربيون أخيرا عن مطلب رحيل الرئيس السوري بشار الأسد، وربما يقبلون إجراء انتخابات تتيح له فرصة البقاء في منصبه.

لا تزال فلسطين هي القضيّة

يخشى أولئك الذين لا يستطيعون تورية الحقائق في أي مكان مُستعمر في العالم من السيادة الحقيقية للشعوب الأصلية، فهم لا يستطيعون إخفاء جريمة أنّهم يعيشون على أرض مسروقة.

من يحكم العالم؟

بات الحديث عن أفول نجم الولايات المتحدة كقوة مهيمنة على القرار العالمي،وتراجع دورها، ووزنها الدولي سمة مشتركة لكثير من الأبحاث والدراسات الغربية عموماً، والأمريكية خصوصاً، وإذا كانت المقاربات حول أسباب ذلك تختلف من جهة الأسباب والمقدمات، والمآلات، إلا انه بات أمراً متفقاً عليه، تنشر قاسيون فيما يلي قراءة في إحدى هذه المقاربات، لعالمة الاقتصاد البريطانية نورينا هيرتز، التي صدرت في كتاب تحت عنوان (السيطرة الصامتة، الرأسمالية العالمية وموت الديمقراطية) تتنبأ بنهاية تراجيدية للنموذج الأمريكي، وبغض النظر عن الاتفاق أو الاختلاف مع بعض المصطلحات، والأفكار في متن الكتاب....

سوروس يطلب المستحيل...

لا بد أن جورج سوروس الملياردير الأمريكي من أصول أوروبية شرقية، لم يفقد اهتمامه العميق بالاقتصاد البريطاني والأوروبي عموماً، وهو الذي أخذ لقبه كأهم مضارب عالمي منذ عام 1992 عندما جنى سوروس مليار دولار من استثمار بـ 10 مليار دولار في المضاربة على الجنيه الإسترليني، في المعركة التي نشبت بينه وبين بنك إنجلترا، والتي أدت إلى انسحاب الإسترليني من اتفاقية تبادل العملات الأوروبية.