_
المكتشف
قرن الريح قرن الريح

المكتشف

لم يقتصر عمل لويس باستور فقط على اكتشاف العملية الكيميائية التي تحمل اسمه وتساهم في حماية أغذيتنا.

بل توصّل كذلك، إضافة إلى لقاحاتٍ أخرى، اللقاح الذي ينقذنا من الحيوانات المصابة بداء الكَلَب (السُّعار).
لكن أشدّ معاركه صعوبة كانت ضد نوعٍ آخر من السُّعار: سُعار أوائل المصانع الكيميائية التي أنتجت لقاحات متقطعة ودورية بهدف الربح.
في أواسط القرن التاسع عشر، كانت صحف باريس تناقش أي مستشفى للمجانين سيكون الأفضل لحبس باستور فيه: مستشفى شارانتون أم سانت آن.

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية