_
«العراقيب» الفلسطينية: حين تقول الصحراء «لا»
هذه هي المرة الـ119 التي تقوم فيها قوات العدو الصهيوني بتدمير القرية، ليقوم أبناؤها بإعادة بنائها من جديد...
مالك موصللي مالك موصللي

«العراقيب» الفلسطينية: حين تقول الصحراء «لا»

هي «قرية» صغيرة في شمال مدينة بئر السبع في صحراء النقب جنوب فلسطين المحتلة، وواحدة من 45 قرية عربية في النقب «تلعب» مع المحتل الصهيوني «لعبة» البناء والهدم الذي تحمل من المعاني ما لا يوصف.

يعيش في «العراقيب» حوالي 700 شخص، وتشكل الأغنام والمواشي مصدر رزقهم الوحيد، نتيجة لطبيعة الأرض الصحراوية التي تفتقر إلى جميع الخدمات المختلفة، كما يعيش المواطنون ببيوت من الصفيح، وأخرى عبارة عن خيام.
هذه هي المرة الـ119 التي تقوم فيها قوات العدو الصهيوني بتدمير القرية، ليقوم أبناؤها بإعادة بنائها من جديد...