_

عرض العناصر حسب علامة : كوبا

نسخة الفن الكوبي في دمشق

أقامت السفارة الكوبية في دمشق معرضاً فنياً بمناسبة اليوم الوطني للثقافة الكوبية من 21/10 ولغاية 23/10 في صالة ألف نون، وشمل المعرض حوالي 20 لوحة متنوعة لفنانين قبل الثورة وبعد الثورة، تخرج غالبيتهم من أكاديمية سان اليخاندرو للفنون التشكيلية، وساهموا في بناء الفن والثقافة الكوبية المعاصرة الملتصقة بالوطن والشعب، وأقاموا معارض متعددة في دولٍ عدة ونالوا شهرة عالمية.

الصين وكوبا تتعهدان بتعزيز التعاون

التقى وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، مع نظيره الكوبي، برونو رودريغيز باريللا، حيث اتفق الجانبان على تعزيز التعاون الثنائي.

فلنتعلم من كوبا وليس من جارتها الشمالية

نفكّر عندما نشاهد كارثة طبيعيّة في مكان ما فيما علينا أن نفعله في حال حدث ذات الشيء في مدننا. وعندما نرغب بالاستفادة من تراكم الخبرات البشرية في مجال التطور والتخطيط المديني، والاستعداد لمواجهة الكوارث الطبيعية، فإنّنا ربّما نفكر على الفور بالولايات المتحدة كأنموذج نحتذيه. لكن ماذا لو علمنا بأنّ كوبا، وهي الدولة الأضعف موارداً، تستطيع مواجهة الكوارث الطبيعية العاتية بفاعلية أكبر بكثير؟ يعود ذلك ببساطة إلى بنية الدولة الكوبية التي تساوي بين الناس في الخدمات دون اعتبار لثروتهم، وإلى الخطط المركزية التي يمكن للدولة أن تعتمدها من أجل مواجهة هكذا مخاطر. يتبيّن لنا ذلك في المقال التالي:

كوبا تندد بقيود ترامب الجديدة ضدها

شجبت الحكومة الكوبية القيود الجديدة التي فرضها عليها الجمعة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومع ذلك جددت استعدادها لمواصلة "الحوار المبني على الاحترام" مع واشنطن.

روسيا والصين تحشدان في الفناء الخلفي الولايات المتحدة

تكتسي مسألة السياسات الروسية- الصينية في القارة الأمريكية اللاتينية أهمية بالغة، لما تحمله هذه السياسات من مواجهة سياسية واقتصادية محتمة ضد منطق الهيمنة الأمريكية الذي ساد في دول أمريكا اللاتينية منذ عقود. فاليوم، وبعد تغير موازين القوى الدولية الذي يتجلى بتراجعٍ أمريكيٍ حاد، في مقابل صعود القطب المناهض للهيمنة الإمبريالية الذي تحمل لواءه كل من روسيا والصين، ومن خلفهما مجموعة دول "بريكس"، تنفتح الفرصة أمام مناطق إقليمية كاملة للخروج من المعادلات القديمة التي تنتمي لمرحلة السيادة الأمريكية المطلقة في العالم. وفي هذا الصدد، كتب الباحث عزرا فايزر مقالاً نُشِر على صفحات وكالة «بلومبرغ» الأمريكية، يطرح فيه مخاوفه من نمو القوة الروسية الصينية المشتركة في أمريكا اللاتينية، ما يدفعنا للتنويه إلى أن ما سيلي ذكره هو «وجهة نظر أمريكية» لا تعكس بحالٍ من الأحوال رأي قاسيون.

«استقلالنا عنكم هو الاستقلال الحقيقي»

وصفت كوبا تهنئة رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب لها في الذكرى السنوية لتأسيس الجمهورية، بـ"السخيفة" و"المثيرة للجدل"حسبما ذكرت وكالة EFE اليوم الأحد.