_
تحذيرات من إعادة نشر الجدري واستخدامه كسلاح قاتل

تحذيرات من إعادة نشر الجدري واستخدامه كسلاح قاتل

يحذر علماء من أن التكنولوجيا الجديدة قد تمنح الناس القدرة على إعادة نشر الجدري، الفيروس الذي قتل مئات الملايين قبل القضاء عليه عام 1980، واستخدامه كسلاح فتاك.

وقُضي على الفيروس القاتل منذ حوالي 40 عاما، بعد إطلاق حملة تلقيح واسعة النطاق. ومع ذلك، فقد أشارت دراسة حديثة نجحت في استعادة فيروس الجدري، عن طريق تجميع أجزاء من الحمض النووي، إلى احتمال أن يصبح الفيروس سلاحا حيويا.

وكشف علماء جامعة ألبرتا، النقاب عن إعادة إنتاج فيروس الجدري المثير للجدل، باستخدام علم الأحياء التركيبي، في دراسة صدرت خلال شهر يناير عام 2018.

وأحيا علماء الأحياء المجهرية الكندية الفيروس عن طريق شراء الحمض النووي المركب على الإنترنت، مقابل 100 ألف دولار.

وفي حين أن التكنولوجيا لديها القدرة على خلق الأعضاء البشرية المنقذة للحياة، إلا أن النقاد يحذرون من أن هذا التطور يمكن أن يكون ذا نتائج كارثية. ومن الناحية النظرية، يمكن استخدام الطريقة نفسها لتصنيع فيروس الجدري بتكلفة منخفضة نسبيا.