_
اختتام العمل التمهيدي لتصميم طائرة ركاب مدنية فوق صوتية

اختتام العمل التمهيدي لتصميم طائرة ركاب مدنية فوق صوتية

أعلن نائب مدير عام شركة "توبوليف" الروسية، فاليري سولوزوبوف، عن انتهاء العمل التمهيدي قبل بدء تصميم طائرة ركاب مدنية فوق صوتية، وإقرار مواصفات الطائرة وسعر تصنيعها التقريبي.

وقال مدير عام شركة "إيروفلوت" للخطوط الجوية الروسية، فيتالي سافيليف، إن شركته ستصبح بكل سرور أول جهة تطلب إنتاج تلك الطائرة المدنية.

وكانت وسائل الإعلام الروسية قد أفادت، في 25 يناير الماضي، بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقترح على شركة "غوربونوف" المصنعة لطائرات "تو-160" الحربية الاستراتيجية الحاملة للصواريخ في مدينة قازان إطلاق نسخة مدنية لتلك الطائرة العسكرية، قائلا إن تلك النسخة ستكون مطلوبة في خطوط الطيران الطويلة العابرة للقارات، والخطوط الجوية الروسية من كالينينغراد في غرب روسيا إلى فلاديفوستوك في شرقها.

وقد أبلغ رئيس شركة الطائرات الموحدة الروسية، يوري سليوسار، الرئيس الروسي أن شركته أعدت مشروعا للطائرة المدنية الروسية الفوق صوتية.

يذكر أن "تو-144" السوفيتية هي طائرة مدنية فوق صوتية أولى ووحيدة صممها مكتب "توبوليف" أعوام 1960-1968، وأنتجها مصنع مدينة فورونيج. وحققت الطائرة أول طلعة لها في 31 ديسمبر عام 1968، أي قبل مثيلتها الأوروبية "كونكورد" بشهرين.

وكانت الطائرة تقوم برحلات جوية في خط الطيران بين موسكو وألما-آتا في كازاخستان، في الفترة ما بين 1 نوفمبر عام 1977 ويونيو عام 1978، ثم ألغي خط الطيران هذا لغلاء تذاكره.