_
طائرة درون «تجسسية» تحطم الرقم القياسي لأطول رحلة جوية!

طائرة درون «تجسسية» تحطم الرقم القياسي لأطول رحلة جوية!

سجلت طائرة درون تعمل بالطاقة الشمسية تابعة لشركة إيرباص الرائدة، رقما قياسيا عالميا بعد انطلاقها في رحلتها الأولى على الإطلاق.

وتمكنت "Zephyr S" من التحليق على ارتفاع 112 ألف و645 كم، لمدة 25 يوما و23 ساعة و7 دقائق. وكان ذلك كافيا لتحقيق رقم قياسي عالمي لأطول رحلة طيران مستمرة في الغلاف الجوي للأرض.

وهبطت الطائرة بأمان، يوم الأربعاء 8 أغسطس، بعد أن قضت نحو 3 أسابيع في الهواء، أي أكثر من ثلثي الرقم القياسي السابق، وفقا لـBloomberg.

وأقلعت "Zephyr S" في أول رحلة تجريبية لها من أريزونا بتاريخ 11 يوليو، وظلت في الجو منذ ذلك الحين. وحقق النموذج الأصلي "Zephyr" الرقم القياسي السابق عام 2015، عندما تمكنت طائرة الدرون من البقاء في الهواء مدة 14 يوما.

وحطم النموذج الحديث هذا الرقم القياسي، في 25 يوليو، ولكن إيرباص اضطرت للانتظار إلى حين هبوط الطائرة، قبل الإعلان رسميا عن هذا الإنجاز.

وقالت الشركة إن "Zephyr S عالية الارتفاع، من طراز "إيرباص"، تجاوزت الرقم القياسي السابق لقوة التحمل دون التزود بالوقود مدة 14 يوما و22 دقيقة و8 ثوان. وتهدف الرحلة الأولى لإثبات قدرات طائرة الدرون، مع تأكيد سجل التحمل النهائي عند الهبوط.

وأشار موقع Bloomberg إلى أن "Zephyr S" قادرة على العمل على ارتفاع أعلى من أنظمة الطقس الأرضية.

آخر تعديل على الجمعة, 10 آب/أغسطس 2018 10:18