_
«فايسبوك» تقرّ بخلل أدى لرفع حظر مستخدمين على آخرين

«فايسبوك» تقرّ بخلل أدى لرفع حظر مستخدمين على آخرين

أقرت مجموعة «فايسبوك» بوقوع خلل لمدة بضعة أيام، أدى إلى رفع الحظر الذي يفرضه بعض مستخدميها على أشخاص لا يرغبون بالتواصل معهم عبر الموقع، مشيرة إلى أنه تم تصّحح هذا الخلل الذي طاول 800 ألف مستخدم.

وقال المسؤول في «فايسبوك» إرين إيغان: «ندرك أهميّة أن يُتاح للأشخاص حظر مستخدمين آخرين»، مقدّما اعتذار المجموعة ممن تأثروا بهذا الخلل.

ويؤدي حظر مستخدم ما لمستخدم آخر إلى منعه من قراءة منشوراته ومراسلته.

وتحاول «فايسبوك» أن تعيد تنظيف صورتها بعد فضيحة الشركة البريطانية «كامبريدج اناليتيكا» التي أدخلتها في تحقيقات حول استغلال بيانات مستخدميها.

وكانت الشركة التي عملت للحملة الانتخابية للرئيس الأميركي دونالد ترامب في 2016، تورطت في جمع معلومات عن 87 مليون مستخدم لـ«فايسبوك»، لكنها نفت أن تكون استغلت هذه البيانات لمصلحة حملة ترامب.

ومنذ تكشّف تلك القضية في آذار (مارس)، تعهّدت «فايسبوك» اعتماد الشفافية، وصارت تكشف من تلقاء نفسها عن وقوع أي خلل.