حلف إعلامي روسي صيني لمواجهة الدعاية الغربية

شدد دميتري غورنوستايف نائب المدير العام لوكالة "روسيا سيفودنيا" على أهمية التعاون الإعلامي بين روسيا والصين في ظل محاولات الإعلام الغربي الاستحواذ على الفضاء الإعلامي في البلدين.

وأعرب غورنوستايف في كلمة ألقاها السبت 29/تشرين الأول خلال أعمال المؤتمر الروسي الصيني لوسائل الإعلام الناشطة على الإنترنيت، عن استعداد "روسيا سيفودنيا" لتقترح على وسائل الإعلام الصينية مشاريع إعلامية مشتركة جديدة، مشيرا إلى ضرورة التعاون الروسي الصيني لدى تغطية القضايا الدولية، والمشاريع الروسية الصينية المشتركة في ميادين الاقتصاد والثقافة والعلوم والتعليم وغيرها.

ولفت غورنوستايف النظر إلى التعاون المتمثل في تبادل المواد والمعلومات بين "روسيا سيفودنيا" ووسائل الإعلام الصينية الرائدة وفي مقدمتها صحيفة China Daily، ووكالة "شينخوا"، ووكالة KIA الصينية للأنباء، وراديو الصين الدولي.

وأضاف: "لقد أبرمنا جملة اتفاقات للشراكة، والعمل مستمر على صياغة المشاريع المشتركة بما فيها المعتمدة على الصيغ الإعلامية العصرية. لقد بحثنا مع وكالة "شينخوا" إطلاق شريط أنباء مشترك يغطي قطاع الطاقة، بما من أهمية لذلك في ظل ازدياد التعاون بين روسيا والصين في ميدان النفط والغاز".

ليو لان رئيسة قسم البث بالروسية لدى راديو الصين الدولي من جهتها قالت: "بوسعنا استحداث علاماتنا المسجلة الخاصة بنا، ولا بد كما أشار غورنوستايف من خلق طابع جديد يمكننا من استقطاب أكبر عدد من وسائل الإعلام الروسية والصينية، ونحن مستعدون لتوسيع حلبة تعاوننا المشترك".

 

تمت قرائته 267 مرة